اقتصاد

الشركة التي استلمت منجم “افديرك” تطاردها الشكاوى القضائية و فضائح الفساد


قامت السلطات الموريتانية بتسليم منجم “افديرك” للشركة الاسترالية التي تتخذ من أكرا مقرا لها BCM International و ذلك في إطار صفقة مشبوهة يقف خلفها صهر الرئيس الموريتاني محمد ولد امصبوع و رجل الأعمال محي الدين ولد الصحراوي.

و تقول المصادر إن تحرك الرجلين كان بالغ السرية حيث استخدم ولد امصبوع خلال تحركه اسماً مستعاراً، كما كان و محي الدين ولد الصحراوي يتحاشيان السفر في رحلات واحدة.

و شركة BCM International هي شركة عائلية استرالية تنشط في مجال المعادن، و مقرها في غانا. و كانت قد تمت ملاحقتها قضائيا من طرف الشركة الغانية African Champions Industries (ACI) في اكتوبر 2018 حيث أصدرت محكمة أكرا العليا حكما تمهيديا في حقها يقضي بدفع عائدات تصدير الذهب إلى حساب المحكمة، على أن يتم لاحقا حل النزاع فيما يتعلق بحقوق الامتياز غير المدفوعة المستحقة لشركة ACI على BCM.. و قد حكم القضاء بمنع منجم Nzema محل النزاع بين الشركتين من العمل حتى يتم البت فيه من طرف القضاء الغاني.

و هكذا أيضا نشرت الصحافة الليبيرية أن حكومة جورج ويّا خرقت قواعد منح الصفقات العمومية لصالح الأجانب من أصحاب النفوذ، حيث أن تعليمات صدرت عن الرئيس الليبيري بمنح صفقة تنازل عن تسيير مطار روبرتس الدولي لصديقته القديمة سيدة الأعمال الغانية، “أنجيلا ديالا ليست” التي تشغل منصب المدير المالي في شركة التعدين BCM Ghana / International Ltd التي أسستها مع زوجها بول ليست (المدير التنفيذي للشركة)، كما تشغل أيضا منصب المدير غير التنفيذي لشركة GoldStone Resources Limited وهي الفرع المتخصص في الذهب التابع لمجموعة BCM Ghana / International Ltd ، منذ 27 نوفمبر 2017. كما أنها أيضا مديرة لشركة BCM Investment Limited (“BCM”) وهو الفرع الخاص بالاستثمار في نفس المجموعة.

و قد مثل الشركة الاسترالية في مفاوضاتها مع “سنيم” التي كان يرعاها صهر الرئيس ولد امصبوع، مدير العمليات فيها و يدعى Bevan jones الذي ورد اسمه في وثيقة ببرنامج الوفد (انظر الوثيقة المرفقة)

و حسب ما ورد في موقع الشركة على الانترنت فإنها تعمل في مجال المعادن من حديد و ذهب و نفط، وتنشط في دول إفريقية من ضمنها غانا التي تتخذ منها مقرا، و ساح العاج و مالي و بوركينا فاسو و النيجر و غينيا و ليبيريا. و قد اشترت مؤخرا ثلاث مناجم للذهب في إفريقيا بما قيمته 65 مليون دولار، تم دفع 20 مليون منها على أن يتم تقسيط الباقي.

اضغط هنا لاضافة تعليق

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الاكثر قراءة

لأعلى