أخبار موريتانيا

ولد الغزواني : گورگول رمز الوحدة الوطنية (صور)

قال المرشح محمد ولد الغزواني خلال كلمة ألقاها في مهرجان انتخابي مساء اليوم بمدينة كيهدي عاصمة ولاية “گورگول” إن الولاية ترمز للوحدة الوطنية، ولم تسع يوماً للتفرقة، وأنها تعد مثالاً على التنوع في موريتانيا.

وأشاد ولد الغزواني بطيبوبة سكان مدينة كيهيدي قائلاً إنه سبق وأن درس فيها، كما قال إن ولاية “كوركول” تتميز كذلك بمساهمتها بشكل كبير في الأمن الغذائي للبلاد، وبذل ولد الغزواني خلال خطابه جهودا لاستمالة الناخبين عبر استخدام عبارات من اللغات الوطنية وهو ما لاقى تفاعلاً وترحيباً من الجمهور.

وتعهد ولد الغزواني خلال كلمته أمام أنصاره في مدينة “كيهيدي” بالعمل على تعميم الضمان الصحي على جميع المواطنين، كما تحدث ولد الغزواني في كلمته عن مشاكل الأوراق المدنية وقال إن سكان بعض الولايات يطرحونها بشكل ملح، مرجعاً سبب ذلك لكون المناطق الحدودية تعرف تداخلا بين الساكنة، ومثّل لذلك بالحدود الموريتانية الشمالية والشمالية الشرقية والشرقية والجنوبية.

وأكد ولد الغزواني في هذا السياق بأن الدولة ستتيح لكافة مواطنيها التمتع بحقوق المواطنة؛ بما فيها الحق في الحصول على الأوراق المدنية، وذلك عبر وضع آليات للتحقق من حصول من له حق على حقه بغض النظر عن من يكون، ومنع من لايوجد له حق شرعي من ذلك.

وتحدث ولد غزواني باستفاضة عن ما أسماه “الغبن الاجتماعي”، قائلا إنه من العيب أن تكون هناك فوارق ضخمة في المعيشة بين المواطنين، مضيفاً بأن إن الدولة ستجعل من المعلم شخصاً مهماً ومقدساً، وستفعّل المدرسة الجمهورية التي يدرس الجميع على مقاعدها، متعهداً بدمج اللغات الوطنية في المنهاج التربوي “لأنه من العار أن يعاني بعض شعبنا من عدم فهم الآخر” حسب تعبيره.

وقال ولد الغزواني إنه لايريد من الناخبين أيا كانوا أن يصوتوا لشخصه ، بل يريد أن يكون التصويت حسب القناعة بالبرنامج الانتخابي، مستهجناً تصويت البعض لأسباب أخرى، ومذكراً بحق الجميع في تبني الخيار السياسي المناسب.

اضغط هنا لاضافة تعليق

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الاكثر قراءة

لأعلى